منتدى الأقصى للابداع و التميز
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم

نسعد بتسجيلك معنا

أبجدية من غباري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أبجدية من غباري

مُساهمة من طرف نجاح زهران في الجمعة ديسمبر 26, 2014 2:25 am

أبجدية من غباري


أفتش عن نسمة شقية بمعاجم الغفران
ملاك يفتح قلب السماء
نظرة تلقي عينها على إقتطاف النبع
نرجسية تعشعش بأعقاب السجائر
تدخل عروة القميص ولا أزرار للتدفئة
يخذلني الصيف بوصاياه الخشنة
أستطيع أن أغمسه بـ القمر والشمس والشفة به جمر
أعدد به مسامات الخشخاش ولفح الحلم ما أستطاع إليه سبيلا
رأيتك تدخل أطباق الفصول
تراقب العصافير الّتي سافرت إلى دروبي
وإختنقت خلف وهج الثمار
ولم أنتبه للغيمة خلف شهيق وسادتي
تُـكرر النهار ببخور اليقين
على أنفاس دخان يترنح بـهذيانات النار
لإمرأة ترفع راية الضوء بحامض النهايات
أُشاهدُ طفلا متسخا بـ الشهيق والزفير
صيف أعرج على مدّ البصر
كي ينثر البراري بسكراتِ الفجرِ
قتلتك المصابيح بالحب الجسور
كتاكيت ترقد على بؤبؤ الطير
صفراء هي الأشجار بقدوم الشتاء
تشاهد ركض السماء بالغيث
كنتُ أبحث في عمقي عن تاريخ القمح
أستكشف الرحيل أول الخيام
وما معنى أن تلبس طعم البحر
تتقوس على الماء بأنين السفر
عاقبتني أحوالي
خاصرة تضيق بوشم الحب
ومازلت أرى كنوزي تحت الشمس
ترتجل لهيبها
أستطيع أن أتحدى وسوسة ثيابي
أجرجرها حتى تدوخ بالغيب وتسأل المسافات عن أوتادها
وأجعلك تستريح تحت أعياد الليل
كنت أحلم ببركان يطبخ قرارك
لكنني هشمت زوايا الليل الّذي إنتشى على بقعة لا تعرفني
لا تكاد تملأ ظلي
قمتُ لأكسر معايير حدودي
أُشوش  الأقلام بـذاكرة الصبر
وكنت أفتش عن جنون باكر للشرارة الأولى
وقد سرقت طلاسم النذور
كل الجرار إستسلمت لمنبع النار
أصداف تحمل كيمياء الدهر
أستطيع أن أخبرك عن جسور الطريق
كيف إنتظرالإيقاع إشارات الدلالة بالقصيدة
وبياض القلق بالمرايا
خوفها المفتوح على تمازج الكواكب
أوه، هل أستطيع ألا أرسمك على قشرة العصّر
أخبرك عن مقامات حبلى بالمدينة الفاضلة
لتحترق بابتذالها
وأنت تدخل الحلم من إرثه
بـ ذاكرة أحرقت براكين الحروف
لتخرج ألوان الطفولة من كفّ الخضوع
جذور من رماد الإستعارة
سفر الضوءِ البطيئ بفوهة الحب
وتمضي بالسؤال هاذيا !
أستطيع أن أعشق عن ظهر غيب
لا أرتبك من يمامة حطت على شباكي
لمجرد أنها كشفت تخوم مائي.
تورطت قليلا بعري الشيطان بسلالة النور
واثقة بجذور الشمس على يديّ
بالحب المتناثر على الليل
لرجلٍ حمل الحنين بسراج من الياسمين
وامرأة حضنت شطآن وتعاويذ
ليومين يحملان المراكب بأشباحها
يرسمان النور للنوارس
جائعين لسرير مفتوح على الحلم
ووجه يسافر بخلايا الرؤى وربوة القصيدة
ألا أقدر أن ألتقي بك على أصداف الجنون؟
أوضح لك سكني من قيثارتك
أشرح لك عن دمي المطفأ
عدد الإنحناءات التي إنجذبت إليها
وخطر لي أن أتناثر برقرقة الصور
الدخول الى تواتر اللغو
والترنح بكوكب الزهرة لهذيانك
ثم الوصول الى قفطان من تراب
ثم الإغتسال من عادة العشق
والإنزعاج من الجواب الألف والرحيل !
لا أقدر أن أخرج من غلبة المحسوس على العقل
أن أستيقظ من ضلعك الأعوج
وأحتفل بالمساء الممطر على سهمك وأمضي
وأهِّـب عليك من رسائل حبلى بأمواج الحب
نوافذي الآن تتناسل برحيق الغيب
إحتراق قُـبلة مثقلة بالقلب
وبيننا جذب لا يجير الأصابع
كل أختام اليقظة تنحني لقراءات الأفق
سعار التهجئة يلبس الإسم بالمجاز
كنت والغيمة نرافق البيت
ألا أدخل الفجر من ثرثرة العشق؟
وأنا عالقة بمشاهد الحريق
أجازف بسكرة الجسد على مداد مفتوح
روح تكتب ما تشاء من أطرافها بصحن الجسد
لماذا تحن لصرخة الكون في أغوارك؟
تودع الفضاء وحيدا !
تستطيع أن ترسم الأنهار في حنين الأرض
لكي تعزل الشوك عن منامك الأكثر إستسلاما
عزلة تطوف بخلايا السرير ببذخ تدميه الوسوسة
لن ينتبه لإرادة المرايا الغافلة وإن إكتملت بنبضها
هل ستخبرني عن تقاطيع كلمات لفحتها النار
حين مسّها العطش بعناقيد العسل
يتمزق النهار على حافة مغيبها
توزعَ بصرك على حروفي بنشوة اللملمة
تستطيع أن تعلق النهم على نغمة تحاذيني
تثقبَ الصمت بقراءة الإيقاع قبل أن يبحر بالذهن
فماؤك دائري التوتر
تستطيع أن تكبو عليه دون لباس
توبّخهُ بالأنين ولجة الطرف
تتعب إذا نسج النهار همومه بشواطئ من ثلج ولفاح من نار
سأكتب قصيدة غزل لؤلؤية البنفسج
تذهب الى الرسالة الأولى بـحرائق الحنين
ناسية ما أهدى الشوق للزبد في كبدي
أجل أملك من الأنوثة لأخبرك عن فراشاتي
وجمالا نصفه وشوشة والآخر ظلال
لتسمع أصدافي خارجَ الصوت
ستغطي زاويتي العاطفية دون أن أعلم بوجودك
وأطلق نكات لك تحدق بسراحك مني
وانت تهم بـ فنجان قهوتك
وها أنا يفرزني الجنون بتحولات النص
أعيد عليه حماقات تدوخ بقوس التعب
والمزيد من عقاقير الرأس بتهمة اللهو
هل ستأتي الحمم الى مساماتي والإقامة بها
تنسكب على نوري المزركش بالإنزلاق
ووعد ذائب يشوش السماء بلطخه الغبار
دعني أتدحرج بعيدا عنك لأرى استمتاعك
فقد تحسست لعنة الأبجدية على غباري

نجاح زهران
avatar
نجاح زهران
مشــــــــــــــــــــــــرفة

عدد المساهمات : 128
نقاط : 1380
الاصوات : 20
تاريخ التسجيل : 20/06/2014
الموقع : فلسطين

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أبجدية من غباري

مُساهمة من طرف محمود قباجة في السبت ديسمبر 27, 2014 3:03 am

نص يمتاز بجمال لغته وعمق فكرته ومعانيه
صور شعرية راقية تزين حنايا النص


سعدنا ونحن في قلب النص
احترامي

avatar
محمود قباجة
مديـــــــر عـــــــــــام
مديـــــــر عـــــــــــام

عدد المساهمات : 774
نقاط : 5198
الاصوات : 26
تاريخ التسجيل : 17/06/2014
العمر : 47
الموقع : فلسطين

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى